الثلاثاء. أبريل 20th, 2021

أخ يذبح شقيقه بسبب نزاع حول الإرث

 

أحالت الضابطة القضائية لدى الدرك الملكي التابع للمركز الترابي بالعونات التابعة لإقليم سيدي بنور، اليوم (الاثنين) المسمى (ح.ب) الذي تم إيقافه الجمعة الماضي عقب ذبح شقيقه.

وكشفت مصادر دركية للجريدة، أن الضابطة القضائية، توصلت بإشعار العثور على جثة رجل في الستين من عمره ملقاة وسط الطريق بدوار أولاد العوني الواقع بتراب الجماعة القروية لبني تسيريس بالإقليم ذاته.

وأكدت المصادر ذاتها، أن رئيس المركز الترابي خرج رفقة مساعديه إلى الدوار نفسه، وعثروا على جثة غارقة في بركة من الدماء، وبعد معاينتها لها، تبين أنها تعرضت للذبح وتم جذع أنفها وإحداث جرحين غائرين باليدين معا.

وتوصلت الضابطة نفسها إلى هوية الجاني، متزوج وأب لأربعة أبناء، (من مواليد 1975)، الذي لم يكن سوى شقيق الهالك، وانتقلت إلى مقر سكنه بالدوار نفسه، فوجدت أثار الدم قرب مدخله، وطرق رئيس المركز الترابي الباب فلم يجبه أحد. وأمر عنصرين من العناصر الدركية بالصعود إلى سطح المنزل، وتمت المناداة على الجاني، فاضطر إلى الخروج لمواجهة رجال الدرك الملكي، الذين لاحظوا وجود بقع دم جديدة على لباسه، وبعد استفساره عن مصدرها، لم يجد بدا من الاعتراف بنحر شقيقه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *